مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة للعودة الموقع السابق

إصدارجديد للمفكرالمغربي عبدالفتاح كيليطو

إصدارجديد للمفكرالمغربي عبدالفتاح كيليطو

 1118201342428PM1

لا نتحرّر من لغتنا التي تربّينا عليها في أسرتنا، والتي اعتدناها وألِفناها. فهي حتى إن كانت في حالة كمون، فإنها تظل متربصة في المناسبات جميعها. على هذا النحو فإن كل متكلم يعبّر باللغات الأجنبية انطلاقا من لغته التي يمكن التعرّف عليها عن طريق نبرة شاذة أو لفظ أو تركيب، وأيضا عن طريق النظرة وسمات الوجه )أجل، لِلُغة وجه(. مهما كانت الكلمات الأجنبية التي أتلفظها، تظل العربية مسموعة من خلالها كعلامة لا تَمّحي. أتكلم اللغات جميعها، لكن بالعربية… بكل أسف، لست أنا صاحب هذه القولة الجميلة، لست صاحبها بالتمام. فهي اقتباس معدل لمقطع من يوميات كافكا الذي يورد هو بدوره قول فنانة من براغ: »أترون، إنني أتكلم اللغات جميعها، لكن باليـيديش«.

 العنوان:  أتكلم جميع اللغات، لكن بالعربية

 المؤلف :  كيليطو عبد الفتاح “

 ترجمة :عبد السلام بنعبد العالي

 سلسلة :  المعرفة الأدبية

 تاريخ النشر: 2013

 الثمن: 68

عدد الصفحات:  120

 الطبعة:   الأولى

  رقم الإيداع القانوني:  2013MO00027

Advertisements

أكتب تعليقا على النص

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أرشيف

%d مدونون معجبون بهذه: